السلطان محمود الغزنوي وجهوده في فتح بلاد الهند (388-421هـ / 997-1030م)كتب

خديجة ثلجوم

نبذة

برز الغزنويون في بلاد المشرق الإسلامي كقوة إسلامية جديدة خلال النصف الثاني من القرن 4هـ/ 10م، حيث سيطروا على غزنة في أفغانستان والمناطق المجاورة لها وعلى شمال الهند، منافسين بذلك أقوى الدويلات التي كانت قائمة آنذاك في بلاد المشرق كالسامانيين و البويهيين.
وقد ظهرت هذه الدولة بمظهر القوة في عهد السلطان محمود الغزنوي (388-421هـ/ 997-1030)، الذي بذل جهودًا كبيرة في ترسيخ نفوذ دولته وتوسيع رقعتها، حتى ذاع صيته في الجهاد الإسلامي، وبالأخص على بلاد الهند التي غزاها مرات كثيرة.
 وقد كان لهذا الفتح نتائج مهمة أثرت بشكل عميق على تاريخ الإسلام في الهند.


المحتوى