تاريخ علم الحديث في الهندكتب

سيد محمد خالد علي الحامدي

نبذة

لم يزل المحدّثون يَشتغلون بنشر الحديث وعلومه وتدريس كتبه في بلاد الهند، ومنهم:
1. الإمام إسماعيل اللاهوري (ت: 448هـ / 1056م)، وهو من أعاظم المحدِّثين، وأكابر المفسِّرين، وهو أوَّل من جاء لاهور بالحديث والتفسير، وأسلم على يده خلقٌ كثير.
2. والشيخ أبو القاسم محمد بن خلف اللاهوري (ت: 550هـ / 1158م).
3. والشيخ بهاء الدين أبو محمد زكريا بن محمد الملتاني (ت: 666هـ / 1267م).
4. والقاضي منهاج السراج الجزجاني (ت: 668هـ / 1270م).
5. والشيخ كمال الدين زاهد (ت: 684هـ/ 1285م).
6. والشيخ برهان الدين محمود بن أبي الخير البخاري (ت: 678هـ / 1288م) .
وقد ذكر المؤرخون حوالي مائة محدِّث بالهند من نِصف القرن الأول إلى القرن السابع للهجرة، والذين أشاعوا علم الحديث، وبذلوا جهودهم الجهيدة في تدريس الحديث وتأليف الكتب فيه، ومنهم المحدِّث الكبير واللغوي الشهير في القرن السابع الهجري الإمام الحسن بن محمد الصغاني اللاهوري (ت: 650هـ / 1252م)، وغيره.


تاريخ علم الحديث في الهند

المحتوى