دور الجمعيات الخليجية في تفعيل العمل الخيري الإنساني والدعوي الإسلامي بدولة غاناكتب

السيد عبد الله الحسن

نبذة

تعتبر دولة غانا من الدول الإفريقية التي تعاني من تدهور المستوى الدراسي والثقافي، بالإضافة إلى كثافة نسبة الأمية، وخاصة في أوساط المسلمين، نتيجة لعدم توفر المدارس، حيث إن الكثير من التلاميذ بدءًا من الروضة إلى نهاية الإعدادي يدرسون في معظم الأحوال في العراء أو في أبنية خشبية، وذلك في المناطق النائية، بل حتى في المدن نفسها يدرس التلاميذ في بعضها في العراء أو في أبنية ضعيفة أو تحت الشجر. 
ومن جانب آخر فإن هذه المدارس نظراً للعجز المادي وعدم وجود الميزانية لها، ولانعدام الموارد المادية للمدرسة، كان لها أثر سلبي في مستوى التعليم ونسبة المتعلمين في المجتمع الإسلامي بالدولة.
ولكن بفضل التعاون مع الجمعيات الخيرية الخليجية فقد تم إنشاء العديد من المدارس الإسلامية، كما تم تشييد المساجد في جميع أنحاء الدولة وفي المدن والقرى، بالإضافة إلى آلاف الآبار بجميع أنواعها، وكفالة المئات من الدعاة إلى دين الإسلام الذي ارتضاه الله للبشرية.


المحتوى