مبدأ التقية بين أهل السنة والشيعة الإماميةكتب

أحمد قوشتي عبد الرحيم

نبذة

إن خطورة مبدأ التقية تتجلى في كونه سببًا لفقدان الثقة في أي كلام منطوق أو مكتوب يتكلم به علماء الشيعة وقادتهم عن التقارب أو إزالة الخلافات، إذ كيف يثق السني في عالم شيعي يتكلم بمعسول الكلام، ورائق العبارات حول الأخوة ووحدة الكلمة، وقلة الخلاف بين الفريقين، ثم يتسلل الشك للسني في أن هذا الكلام كله ربما صدر على سبيل التقية المتغلغلة في المذهب، والتي صارت شعارًا له، ووقفًا عليه، وقد تناول هذا البحث مبدأ التقية عند الشيعة الإمامية، حيث بدأ المؤلف بتحديد معاني المصطلحات، ثم بين مفهوم التقية عند الشيعة الإمامية، ثم التقية عند أهل السنة، ثم التقية عند أبرز الفرق الكلامية الأخرى من الخوارج والإباضية والزيدية والمعتزلة، وبذلك ختم الكتاب. 


مبدأ التقية بين أهل السنة والشيعة الإمامية

المحتوى