عودة إلى أوزبكستان

دار الثلوثية للنشر والتوزيع

نبذة

يتحدث المؤلف في هذا الكتاب عن رحلته للمنطقة التي كانت تسمى (ما وراء النهر) وأصبح اسمها (آسيا الوسطى) وهي دولة أوزبكستان التي يؤلف المسلمون أغلبية سكانها، ويبدأ الكتاب بحديث عن تركيا التي قضى فيها وقتًا قبل الانطلاق إلى دول آسيا الوسطى، ثم يتحدث عن أوزبكستان وتاريخها وجغرافيتها والمسلمين فيها والمؤسسات الدينية والمساجد فيها، وكذلك عن واقع الدعوة فيها وأهم المشاكل والتوصيات التي يراها ضرورية لتنشيط العمل الدعوي الإسلامي هناك، مع تقرير تفصيلي مقدم من الإدارة الدينية في أوزبكستان


معاينة الملف

المحتوى

شارك الملف
بطاقة الملف
إحصائيات الملف
مشاهدات الملف

106


مرات التحميل

84


تاريخ إضافة الملف

الأحد 02 ربيع الآخر 1440 هـ