إغلاق

تابع محتوى الدولة

كرواتياCroatia

أوروبا
  • الرمز الدولي HR
  • رمز الاتصال الهاتفي 385
  • العلم
  • العاصمة Zagreb

جمهورية كرواتيا (Republika Hrvatska): هي جزء من أوروبا الوسطى وجنوب شرق أوروبا، وجزء من منطقة البلقان، عاصمتها وأكبر مدنها هي زَغرِب، وتبلغ مساحتها 56,594 كلم²، ويزيد عدد سكانها على 4 ملايين نسمة، وتحدها البوسنة والهرسك وصربيا من جهة الشرق، وسلوفينيا من جهة الغرب، والمَجر من جهة الشمال، والجبل الأسود والبحر الأدرياتيكي (الذي يفصل شبه الجزيرة الإيطالية عن شبه جزيرة البلقان) من جهة الجنوب.
في أوائل القرن 7م وصل الكروات إلى منطقة كرواتيا الحالية، وهناك أكثر من نظرية واحتمال حول المكان الذي رحلوا منه وحول أصولهم السلالية، ثم أسسوا اثنتين من الدوقيات في القرن 9م، والدوقية أراضٍ أو إقطاعية أو منطقة نفوذ يحكمها دوق أو دوقة "Duchess"، وأصبحت مملكة في القرن 10م، ولمدة قرنين من الزمان، ومن أهم الأحداث التاريخية التي جرت في كرواتيا "حرب المائة عام الكرواتية العثمانية"، وقد بقيت أجزاءٌ كبيرة من كرواتيا تحت الحكم العثماني قرابة 150 سنة، ولكن الدولة العثمانية لم تحكم كل مناطقها، وما تزال بعض آثار العثمانيين موجودة هناك، وقد هُدم معظمها، ومن تلك الآثار "جامع غازي قاسم باشا" الذي تم تحويله إلى كنيسة. 
ويذكر رئيس اتحاد المسلمين الكروات شمس الدين تانكوفيتش (2004) أن العثمانيين "ليسوا اول من أدخل الاسلام إلى أواسط أوروبا والبلقان، حيث أثبتت الدراسات العلمية أن أقدم جماعة دينية إسلامية في البلقان قد دخلت الإسلام على يد المسلمين العرب عبر صقلية، والتي كانت أساطيلها تسيطر على بحر الأدرياتيك قبل الزحف العثماني بمائتي عام على الأقل"، وأضاف: "أن عدة مدن على شواطئ الأدرياتيك، التي تتبع الآن لكرواتيا والبوسنة ومونتنيغرو [الجبل الأسود]، كانت قد وقعت تحت التأثير العربي الإسلامي عبر صقلية، وأن جماعات من السكان المحليين قد اعتنقوا الإسلام قبل الفتوحات العثمانية".
أما في الحرب العالمية الثانية فقد قدِّر عدد الكروات الذين لقوا مصرعهم بحوالي 200,000 قتيل، وكانت كرواتيا في ذلك الوقت تسمى بدولة كرواتيا المستقلة، التابعة لألمانيا النازية، والتي كانت تتكون من كرواتيا والبوسنة والهِرسك وأجزاء من صربيا، وفي العصر الحديث أُعلن عن استقلال كرواتيا وتفكيك ارتباطها بيوغوسلافيا الشيوعية عام 1991، بعد انهيار الحزب الشيوعي الحاكم ليوغوسلافيا عام 1990، وقد مرت هذه الدولة بعد ذلك بحرب الاستقلال الكرواتية التي نشبت بين عامي 1991 و1995 بين القوات الموالية للحكومة الكرواتية التي أعلنت استقلالها عن يوغسلافيا وبين الجيش الشعبي اليوغسلافي الذي كان يسيطر عليه الصرب، وانتهت بانتصار الكروات وبقائهم مستقلين.
ومن جانب آخر كانت كرواتيا مسؤولة بشكل مباشر عن ارتكاب الكثير من جرائم الحرب والمجازر مع الصرب ضد مسلمي البوسنة والهرسك في حرب 1992 - 1995، وقد كان التطهير العرقي ظاهرة شائعة في تلك الحرب، وكان جنود الصرب والكروات يقومون في تلك الحرب الشاملة بقتل المسلمين جماعاتٍ وأفراداً، وترهيبهم بأشد الطرق عنفاً، وطردهم قسراً والاستيلاء على أراضيهم، فضلًا عن تدمير المساجد والبيوت والمقابر وغيرها، وانظر للمزيد عن هذه الحرب دولة (البوسنة والهرسك).
وقد تراجع اقتصاد كرواتيا بشدة خلال حرب الاستقلال الكرواتية، وبدأ بالتحسن بعد الحرب، ويعتبر اقتصادها اليوم متطوراً ومرتفعاً، ويرتكز جزء كبير منه على  قطاع الخدمات وصناعتها.
وتتميز معظم أنحاء كرواتيا بمناخ معتدل دافئ وقارِّي ممطر، وتتميز أيضاً بجمال طبيعتها، وبالأنهار والبحيرات ذات الألوان المتعددة، وبالحدائق الطبيعية والجبال وبعض المعالم التاريخية، وهناك أربعة أنواع من المناطق الجغرافية الحيوية في كرواتيا: البحر المتوسط على طول الساحل والمناطق الداخلية لخط الساحل، وجبال الألب في معظم أرجاء ليكا وغورسكي كوتار، وحوض بانونيا على طول نهر الدانوب ودرافا، وبقية المناطق القارية.
اللغة الكرواتية هي اللغة الرسمية لهذه الدولة، وهي لغة رئيسة أيضاً في البوسنة والهرسك، وقبل ذلك كانت اللاتينية لغة رسمية حتى عام 1847 عندما استُبدلت بالكرواتية، ومعظم سكان كرواتيا من الكروات (91.63%)، يليهم الصرب (3.2%)، وتتوزع بقية النسبة على أقليات من 21 عرقية، وقد تميز التاريخ الديموغرافي لكرواتيا بالهجرات الكبيرة، والديانة الغالبة على سكانها هي النصرانية التي يتبعها أكثر من 90% من السكان (86.3% من السكان رومان كاثوليك، و4.5% أرثوذكس شرقيون، وأقل من 1% بروتستانت وغيرهم)، أما المسلمون فتصل نسبتهم إلى 1.5%، وهناك ملحدون ولاأدريون بنسبة 4.6%، وآخرون وغير محددون بنسبة 3.3%، وبحسب استطلاع أجري عام 2005، ظهر أن 67% من سكان كرواتيا يعتقدون بوجود الله، وقال 7% إنهم لا يؤمنون بالله، وتظهر إحصائية أن عدد مسلمي كرواتيا كان 4000 مسلم في عام 1931، ووصل إلى أكثر من 43.000 مسلم في عام 1991، ثم إلى أكثر من 62.000 مسلم في عام 2011، وفي عام 2009 أكد المفتي الكرواتي ورئيس المشيخة الإسلامية شوقي درويش باشيش أن عدد المسلمين في كرواتيا وصل إلى 60.000 مسلم، وأنهم يتمركزون في المدن الرئيسة، وأن عدد المساجد هناك يبلغ 23 مسجداً، إضافة إلى 14 جمعية دينية خيرية تجتمع تحت مظلة واحدة اسمها "الجمعية الإسلامية في كرواتيا"، وفي عام 2016 أوصلهم رئيس المشيخة الإسلامية بجمهورية كرواتيا، عزيز حسنوفيتش، في لقاء أجري معه، إلى 63.000 مسلم، ومعظمهم من أهل السُّنة، والمذهب السائد هناك هو المذهب الحنفي، وهناك عدد كبير من مسلمي كرواتيا من البوشناق (بوسنيون)، يليهم المسلمون الكروات فالألبان فالغجر (الروما المسلمون أو الروماويون المسلمون) فالأتراك وغيرهم. 
و"المسلمون الكروات" اليوم هم غالباً من أحفاد الكروات الذين أسلموا في العهد العثماني، وقد كان بعضهم جنوداً في الجيوش العثمانية، وبعد الحرب العالمية الثانية فرَّ الآلاف من الكروات (ومن ضمنهم مسلمون) إلى بلدان مثل كندا وأستراليا وألمانيا وغيرها، ثم أنشأ أحفاد أولئك الكروات المسلمين مركزهم الإسلامي الكرواتي في أستراليا، والمسجد الكرواتي في تورونتو بكندا.
ويشير تقرير نشر عام 2013 بعنوان "المسلمون في كرواتيا: تأكيد الانتماء الاجتماعي والتحديات القائمة" إلى أن الديانة الإسلامية معترف بها رسميًّا هناك، وأن وضع مسلمي كرواتيا يعتبر جيداً مقارنة بالأقليات المسلمة الأخرى التي تعيش في أوروبا، نظراً لوجودهم المنظم بقانون، ولمستوى اندماجهم الاجتماعي، ولتأكيد مهنيتهم العالية كأفراد مشاركين في حياة المجتمع الكرواتي، رغم أنهم لا يمثلون سوى أقلية لا تتجاوز 1.5% فقط من مجموع سكان كرواتيا، ويذكر التقرير أنهم موزعون على كل مدن كرواتيا تقريباً، ويتركز وجود أغلبيتهم في المدن الصناعية والثقافية الكبرى، وأن الجماعة البوشناقية أكثر تألقاً وبروزاً مهنيًّا واجتماعيًّا من المسلمين الألبانيين والغجر، ويمثل القرنان 18 و19 بدء الحملات القسرية التي استهدفت وجود المسلمين في كرواتيا وقطعت استمرارية وجودهم التاريخي على مر عقود طويلة، فقد كانت أغلب المناطق الواقعة إلى الشرق والجنوب من دولة كرواتيا الحالية، خلال القرنين 16 و17، تشكل جزءًا من إمارة البوسنة الخاضعة للعثمانيين، أما نصارى مناطق كرواتيا الشرقية والغربية، فقد كانوا يتمتعون بحماية حقوقهم الدينية والمؤسسية.
ويضيف التقرير أن الفهم العميق للأبعاد التاريخية والاجتماعية المتداخلة في تشكيل هوية مسلمي كرواتيا، يقودنا إلى التأكيد على أن مواصلة العمل على تأسيس منظمات بوشناقية إسلامية أصيلة في كرواتيا، وتطويرها في أشكال مختلفة من جمعيات مدنية ونوادٍ ومنتديات ستضمن بشكل دائم بقاء ونمو الجماعات المسلمة بمختلف انتماءاتها، وتنعش ثقافاتها، وسيكون على الجمعية الإسلامية في كرواتيا أن تكافح حفاظاً على درجة الاستقلالية التي حققتها عن المركز في سراييفو، وذلك بهدف توفير أرضية تعاون مباشر مع الدولة الكرواتية سعياً منها للتوصل إلى إيجاد حلول مقبولة لتسوية الإشكالات التي تعترض الجماعة البوشناقية في كرواتيا.
ونذكر من الأخبار الحديثة لمناشط مسلمي كرواتيا أنه في عام 2012، وبمناسبة مرور 25 عاماً على افتتاح المركز الإسلامي في العاصمة الكرواتية، أقام المجلس الإسلامي في زغرب ندوة عالمية تحت عنوان: الإسلام في أوروبا: الوضع والتطلع، وحضر الندوة علماء ومشاركون من 15 دولة أوروبية، وفي عام 2016 أصدرت مؤسسة البريد الكرواتية الحكومية طابعاً بريديًّا وضعت عليه صورة المركز الإسلامي في زغرب، وذلك بمناسبة مرور 100 عام على الاعتراف الرسمي بالإسلام هناك، وفي كرواتيا العديد من الأماكن الصديقة للمسلمين (Muslim-friendly) التي تقدم الأطعمة الحلال والبيئة المناسبة لإقامة زوار كرواتيا المسلمين، وقد احتلت هذه الدولة المرتبة 59 في مؤشر السفر العالمي للمسلمين لعام 2015، وهي تنتج عشرات المنتجات الحلال، وفيها عدد من الفنادق الحاصلة على شهادة "حلال"، وقد تخرج في مدارس المسلمين هناك الكثير من الطلاب والدعاة.. ويبقى الإسلام جزءًا من ماضي كرواتيا وحاضرها.

بيانات كرواتيا

توزيع الأديان

1.4% نسبة المسلمين
الإسلام %1.4
النصرانية %93.4
بدون دين / لاديني %5.1
* مصدر بيانات توزيع الأديان موقع pewforum

مؤشرات البنك الدولي

  • شريحة الدخل incomeLevel

    البلدان مرتفعة الدخل
  • المساحة (كيلومتر مربع) AG.SRF.TOTL.K2

    56,590
    2016
  • تعداد السكان SP.POP.TOTL

    4,203,604
    2015
  • نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي بالدولار الأمريكي NY.GNP.PCAP.PP.CD

    22,880
    2016


اللغات الرسمية

الكرواتية
Zagreb

أوقات الصلاة

  • الفجر 03:08 AM
  • الإشراق 05:01 AM
  • الظهر 11:54 AM
  • العصر 03:47 PM
  • المغرب 06:47 PM
  • العشاء 08:16 PM

إحصائيات الدولة

  • 2 دراسة دعوية
  • 10 مؤسسة إسلامية
4 شخص قام بالإعجاب

تصفح الملفات والدراسات الدعوية عن كرواتيا

عرض الدراسات