دور أعضاء هيئة التدريس بالكليات الإسلامية بالبوسنة والهرسك في تعزيز الهوية الإسلامية لدى مسلمي الدولة في مجتمع متعدد الثقافات: دراسة ميدانيةكتب

حمدي حسن أيوب عبدالرازق

نبذة

هدف البحث إلى دراسة دور أعضاء هيئة التدريس بالكليات الإسلامية بدولة البوسنة والهرسك في تعزيز الهوية الإسلامية لدى مسلمي الدولة في مجتمع متعدد الثقافات، وأجريت الدراسة على عينة من أعضاء هيئة التدريس ومن طلاب وطالبات الكليات الإسلامية الثلاث بالبوسنة والهرسك، وهي: كلية العلوم الإسلامية في سراييفو، وكلية التربية الإسلامية في زينيتسا، وكلية التربية الإسلامية في بيهاتش، في الفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي 2018/ 2019.
وتوصلت الدراسة إلى عدة نتائج، منها: أن أعضاء هيئة التدريس بالكليات الإسلامية بالبوسنة والهرسك يقومون بدورهم في تعزيز الهوية الإسلامية لدى مسلمي الدولة بدرجة متوسطة على مجمل المحاور، التي جاء في مقدمتها عبارات تعزيز الهوية الإسلامية المرتبطة بالتدريس، يليه المرتبطة بخدمة المجتمع، وأخيراً المرتبطة بالبحث العلمي.
وتوصي الدراسة بضرورة تعاون مراكز تعليم اللغة العربية بالعالم العربي مع قسم اللغة العربية بكلية التربية الإسلامية بجامعة زينيتسا، وتقديم الدعم المادي والعلمي له ليقوم بدوره المنوط به في تعزيز الهوية الإسلامية، وزيادة عدد المواد الدراسية التي تناقش قضية الهوية الإسلامية وأساليب تعزيزها.


المحتوى