تاریخ الأدیان في جنوب السودان: من دخول الجیش التركي المصري عام 1820م إلى انفصال جنوب السودان 2011مكتب

د. طارق بن سلیمان البهلال

نبذة

يبدأ الباحث - وهو أستاذ الدراسات الإسلامية المعاصرة المشارك في جامعة المجْمعة - بحثه هذا بالملخص التالي الذي يوضح محتواه:
يقدم هذا البحث المعنون بتاريخ الأديان في جنوب السودان، من دخول الجيش التركي المصري عام 1820م إلى انفصال جنوب السودان 2011، مشاركة علمية متخصصة يسلط فيها الباحث الضوء على تاريخ الإسلام والمسيحية والمعتقدات التقليدية في الجنوب السوداني خلال تلك الفترة المحددة.
لقد جاء المبحث الأول من البحث مركزاً على الجغرافيا والتاريخ لأرض جنوب السودان، ثم تلاه المبحث الثاني عن المعتقدات التقليدية في أرض جنوب السودان.
أما المبحث الثالث فقد تخصص بالحديث عن الديانة المسيحية وتاريخ دخولها في أرض جنوب السودان، والجهات التبشيرية التي عملت هناك، وكما أوضح كيف ساهم المستعمر البريطاني بدعم ذلك، وحيث كان من أهمها سنه لقانون المناطق المقفولة.
وخاتمة تلكم المباحث تمثلت في المبحث الرابع، حيث تناول فيه الباحث تاريخ دخول الإسلام إلى أرض جنوب السودان، ومن ساهم بذلك، وعلاقة ذلك بكثير من المتغيرات، والتي ساهمت أو منعت المد الإسلامي، إلى أن وصل الحال إلى انفصال الجنوب السوداني كدولة مستقلة.
 


المحتوى