التحديات التي تواجهها الأقليات المسلمة وموقف الإسلام منها: الأقلية المسلمة في سريلانكا أنموذجًاكتب

محمد صديق إبراهيم - سيوطي المناس

نبذة

موضوع الأقليات من الموضوعات الشائكة في ساحة البحث منذ التسعينيات، بسب القضايا المستجدة التي يطلب مجتمع الأقلية فيها إحقاق حقوقه التي تحفظه من الاضطرابات التي يواجهها العالم، وقد تمركزت أنظار العلماء عليها، فبادروها بالدرس والتحليل، وكثرت في هذا الكتب والأبحاث، وإليها تنتمي هذه الدراسة التي ستناقش جمعًا من التحديات في واقع الأقلية المسلمة في سريلانكا، وأثرها في التعامل مع غير المسلمين من الأغلبية مختلفة الأجناس والأديان؛ لأن المشكلات الرئيسة للأقليات حول العالم سببها سوء العلاقة بين الأغلبية والأقلية، وعدم معرفة الطرفين حقوقهما وواجباتهما تجاه الآخر.
وستتحرى هذه الدراسة بيان هذه العلاقة من خلال المنظور الإسلامي في الحديث عن مفهومي الأقلية والأكثرية، وأحكامه الضابطة كلًّا من: واجبات الأقليات في مقابل الأكثريات الحاكمة، وحقوق الأقليات لدى هذه الأكثريات الحاكمة، ليتحصل من هذا الضبط في النهاية أن تنجذب قلوب غير المسلمين إلى الإسلام.
وتتركز هذه الدراسة على إبراز موقف الإسلام في مواجهة التحديات تجاه الأقلية المسلمة من قبل الأغلبية غير المسلمة، اعتمادًا على الأوضاع الراهنة في سريلانكا، وقد انضبطت الدراسة بمنهج قوامه الاستقراء والتحليل لبيان مفهوم الأقلية ونشأة الأقليات المسلمة وموقف الإسلام تجاهها، ثم التعريف بدولة سريلانكا، ثم بيان التحديات التي تواجهها الأقلية المسلمة فيها، ثم تفصيل مسؤوليات هذه الأقلية في مواجهة هذه التحديات واجتيازها.


المحتوى