استخدام العلوم التجريبية في خدمة الدعوة الإسلامية

كتب
عبد الشافي مسلم فياض

نبذة

بيّن المؤلف في هذا البحث مفهوم الدعوة الإسلامية وأنها فعالية الفرد في تبليغ الدين بالحكمة والموعظة الحسنة، وبين كذلك مفهوم العلوم التجريبية واختصاصها، وأنواع الظواهر التي تبحث فيها، وتعدد العلوم تبعا لذلك، ووضح الضوابط الإسلامية التي تحكم هذه العلوم وبيّن أنها أبعدُ تأثيرا على النفوس، لأنها تجعل من الإنسان رقيبا عليه بالإضافة إلى الضوابط الأخرى المكملة وقد أورد في الفصل الثاني بعض النماذج العلمية في كتاب الله، والتي جاءت المكتشفات العلمية تؤيدها، وشاهدا على صدق مبلغها، الذي ما كان له ولغيره في ذلك العصر أن يأتي بمثلها بهذه الدقة بشهادة لبعض المنصفين من الغـرب.
وتعرض كذلك للرد على موجة الإلحاد التي لم تقم على أساس علمي يؤيدها وإنما قامت على التعسف في استخدام العلم، ووضح أن العلمانية ليست قائمة على العلم وإنما هي إبعاد تأثير الدين عن مختلف مجالات الحياة، وعلى ما سبق يقر ويؤكد المؤلف أنه لا صلاح للبشرية إلا باتباع ما جاء به الدين الإسلامي من تشريع وتوجيه.


استخدام العلوم التجريبية في خدمة الدعوة الإسلامية

المحتوى

تحميل الملف
0 شخص قام بالإعجاب