الأخطاء الستة للحركة الإسلامية في المغرب: انحراف استصنامي في التصور والممارسةكتب

فريد الأنصاري

نبذة

في سبيل تحقيق تلك الغاية التي قصدها المؤلف، وهي الجواب عن سؤال (لماذا اختلف فريد الأنصاري مع الحركة الإسلامية في المغرب؟) بحث المؤلف في أخطاء الحركة الإسلامية، وحصرها في ستة أخطاء، الخمسة الأولى للحركة، والسادسة للتيار السلفي. فعنوان الكتاب (الأخطاء الستة للحركة الإسلامية في المغرب) منبىء  عن موضوعه بشكل وافٍ.
ويمكن تقسيم المادة النقدية التي اشتمل عليها الكتاب إلى قسمين: مادَّةٍ مُتعلِّقةٍ بالنقد الفكري والسلوكي للحركة الإسلامية، إذ وصف المؤلف الحركة الإسلامية بالمغرب بالوقوع في غلط في فهم الدين، وبالوقوع في خرم للأخلاق الإسلامية، مثل الوقوع في الخداع والكذب، والوقوع في الهوى والمزاجية، واللاعلمية. ومادَّةٍ مُتعلِّقةٍ بالنقد للخيارات والقرارات التي اتخذتها الحركة الإسلامية في المغرب، مثل تشكيل الحزب السياسي، والدخول في العمل النقابي الطلابي (منظمة أوطم)، وللأحداث التي وقعت فيها الحركة، مثل فشل الوحدة بين مكوناتها.


الأخطاء الستة للحركة الإسلامية في المغرب: انحراف استصنامي في التصور والممارسة

المحتوى