العلاقة بين التشيع والتصوف

كتب
فلاح بن إسماعيل بن احمد

نبذة

أعظم ما حورب به المسلمون في دينهم فتح باب الغلو في قيمه وآدابه وعقائده، وما استطاعت الفرق المخالفة للسنة أن تحقق شيئًا من أهدافها إلا باستغلال هذا المبدأ، وهذه الرسالة العلمية تتناول العلاقة بين التصوف والتشيع، حيث بدأ المؤلف بالحديث عن معاني الشيعة والتشيع، في اللغة والقرآن والسنة، ثم تحدث عن نشأة التشيع وتطوره، ثم تحدث عن التصوف في اللغة والاصطلاح وتعريفه، ثم تحدث عن تاريخ التصوف نشأة، وتطورًا، ومراحله، ثم تحدث عن العلاقة بين التشيع والتصوف: وحد المنشأ، ووحدة المناهج التعليمية والتربوية،: تقسيم الدين إلى ظاهر وباطن، والعلم اللدني، والتقية، وتقديس القبور والأضرحة، والقول بالحلول والاتحاد، وبذلك ختم الدراسة. 


العلاقة بين التشيع والتصوف

المحتوى

تحميل الملف
0 شخص قام بالإعجاب

شاهد أيضاً