واقع الثقافة الإسلامية في الجامعات الأفريقية: السودان، جنوب إفريقيا نموذجاًكتب

عطا محمد أحمد كنتول

نبذة

تناولت هذه الدراسة واقع وأثر الثقافة الإسلامية في التعليم العالي بإفريقيا، وتتخذ من الجامعات في دولتي السودان وجنوب إفريقيا نموذجاً لدور الجامعات الإسلامية في توطين الثقافة الإسلامية واللغة العربية كحامل لهذه الثقافة وموصل لها.
وهدفت الدراسة إلى التعرف على دور الجامعات في بلورة الثقافة الإسلامية في إفريقيا، مع التركز على أهمية المناهج التعليمية واللغة العربية في نشر التعليم والثقافة الإسلامية في أرجاء القارة، حيث تعد اللغة العربية لغة رسمية لتسع دول افريقية، إضافة إلى أنها لغة شعائر دينية لأكثر من (430) مليون إفريقي.
وتشير الدراسة إلى أن مفهوم الثقافة الإسلامية يعبر عن مجموعة الصفات الخلقية والقيم الاجتماعية التي تنبع من تعاليم الإسلام، وهي عملية تربوية مركبة تعمل على ترقية المجتمع واستقراره.
وقد خلصت الدراسة إلى عدد من النتائج والتوصيات، أهمها: أن تدريس الثقافة الإسلامية في الجامعات الإفريقية يحقق عدداً من الأهداف المعرفية والسلوكية والوجدانية، كما أن المناهج يغلب عليها الطابع التقليدي، كما أوصت الدراسة بإعادة صياغة المناهج، والاستفادة من التطور التقني في تدريس الثقافة الإسلامية.


المحتوى