الضعف الدعوي في محافظة إب في الجمهورية اليمنية

كرسي سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ للخريجين

نبذة

وجدت الدراسة أن هناك عدداً من مظاهر الضَّعف الدعوي في محافظة إب، ومن أبرزها: قلة الدروس الدعوية، وضعف الخطاب الدعوي في خطبة الجمعة، وقلة الوسائل والأساليب الدعوية كما حددت أدَّت إلى الضعف الدعوي في محافظة إب، من أهمها ضعف التأصيل العلمي، وضعف الشعور بالاحتساب، والاشتغال باكتساب الرزق، والخوض في الفتن النازلة.واقترحت عدة سبل لعلاجها كالتوعية بالأجور المترتبة على الدعوة، ووجود القدوات في أوساط الدعاة، والعودة للعلماء الراسخين عند الفتن، وكفالة الدعاة.


معاينة الملف

المحتوى

شارك الملف
بطاقة الملف
إحصائيات الملف
مشاهدات الملف

192


مرات التحميل

82


تاريخ إضافة الملف

الأربعاء 20 شوّال 1439 هـ