إغلاق

تابع محتوى الدولة

إستونياEstonia

أوروبا
  • الرمز الدولي EE
  • رمز الاتصال الهاتفي 372
  • العلم
  • العاصمة Tallinn

جمهورية إستونيا: وعاصمتها تالين، هي دولة تقع في منطقة بحر البلطيق في شمال أوروبا، يحدها من الشمال خليج فنلندا، ومن الغرب بحر البلطيق، ومن الجنوب لاتفيا، ومن الشرق بحيرة بيبوس والاتحاد الروسي، وتغطي أراضيها ما مساحته 45.228 كلم2، ويتجاوز عدد سكانها 1.331 مليون نسمة.
مناخ إستونيا موسمي معتدل، وهو يتأثر بالموقع الجغرافي لكل منطقة، فالجزء الغربي منها يقع ضمن نطاق مناخ ساحلي مع شتاء معتدل، في حين يقع الجزء الشرقي ضمن نطاق مناخ قاري ورطب مع شتاءٍ قارس، ويتباين مناخ المناطق الداخلية والساحلية بفعل التأثيرات البحرية لبحر البلطيق، التي تدفئ المناطق الساحلية خلال فصل الشتاء، وتلطف جوها بالخصوص خلال فصل الربيع، وللتضاريس -وخاصة مرتفعات جنوب شرق إستونيا- دور هام في توزيع وطول بقاء الغطاء الثلجي.
وقد نالت إستونيا استقلالها عن الاتحاد السوفيتي عام 1991، وهي مقسمة إلى 15 مقاطعة، وتعتبر اللغة الإستونية اللغة الرسمية لهذه الدولة، ويتحدث بها قرابة 67.3٪ من المواطنين، أما الروسية فيتحدث بها 29.7٪، وهناك 3٪ يتحدثون بلغات أخرى، وقد كانت عرقية الإستونيين قبل الحرب العالمية الثانية تشكل 88٪ من السكان، وإلى جانبها أقليات قومية تشكل 12٪، وهم من الروس والألمان والسويديين واليهود وغيرهم، وقد انخفضت حصة الإستونيين العرقية بين عامي 1945 و1989 إلى 61٪، بسبب البرنامج السوفيتي لتشجيع الهجرة الجماعية للعمال في المدن الصناعية من روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا، ولأسباب هجرة الحرب والترحيل الجماعي وحالات الإعدام، وبحلول عام 1989 ارتفع عدد غير الإستونيين بمقدار خمسة أضعاف تقريباً.
توصلت دراسة قام بها مركز بيو (2015) إلى أن حوالي 31% من السكان يعلنون أن الأديان تشكل جزءًا من حياتهم اليومية، ومعظم هؤلاء من عدة طوائف نصرانية، وهناك نسبة كبيرة من السكان لا تتبع أي ديانة، وهي تصل في بعض الإحصائيات إلى أكثر من 54%.
وقد أشار الدكتور أمين القاسم، المتخصص في تاريخ مسلمي أوكرانيا وروسيا، في مقاله "تعرَّف على تتار إستونيا المسلمين"، إلى أن عدد التتار المسلمين في العاصمة الإستونية قد وصل في عام 1914 إلى 2000 نسمة، وبعد استقلال إستونيا عن روسيا القيصرية عام 1918، تم تسجيل أول جمعية للمسلمين في جمهورية إستونيا "جمعية نارفا الإسلامية" عام 1928 بمدينة نارفا، ثم أسس التتار عام 1939 "جمعية تالين الإسلامية"، ليتم بعدها شراء وتحويل بيت خشبي كبير إلى مسجد في مدينة نارفا.
وبعد سيطرة الاتحاد السوفيتي على البلاد عام 1940 توقفت الصلاة في مسجد مدينة نارفا، ثم دُمِّر هذا المسجد عام 1944 خلال الحرب العالمية الثانية، وخلال ذلك هاجر عدد كبير من التتار إلى الدول الإسكندنافية.
وذكر أن عدد المسلمين اليوم في إستونيا عموماً يتراوح بين 10-20 ألف مسلم، بينهم حوالي 3000 تتري، ولهم جمعياتهم الإسلامية والاجتماعية في عدد من المدن، ورغم وجود محاولات عدة لبناء مسجد جامع في العاصمة؛ إلا أنها لم تكلل بالنجاح حتى الآن.
وقد نشر التتار الإسلام في دول البلطيق، وحرصوا على إقامة شعائرهم والحفاظ على لغتهم وتقاليدهم وأعرافهم، وعُثر في إستونيا على عملات نادرة تعود إلى عصور مختلفة من التاريخ الإسلامي، وهي محفوظة في متحف التاريخ الإستوني.

بيانات إستونيا

توزيع الأديان

النصرانية %39.9
بدون دين / لاديني %59.6
* مصدر بيانات توزيع الأديان موقع pewforum

مؤشرات البنك الدولي

  • شريحة الدخل incomeLevel

    البلدان مرتفعة الدخل
  • المساحة (كيلومتر مربع) AG.SRF.TOTL.K2

    45,230
    2016
  • تعداد السكان SP.POP.TOTL

    1,314,608
    2015
  • نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي بالدولار الأمريكي NY.GNP.PCAP.PP.CD

    28,920
    2016


اللغات الرسمية

الإستونية
Tallinn

أوقات الصلاة

  • الفجر 04:17 AM
  • الإشراق 06:34 AM
  • الظهر 12:08 PM
  • العصر 02:54 PM
  • المغرب 05:43 PM
  • العشاء 07:12 PM

إحصائيات الدولة

  • 4 دراسة دعوية
  • 1 مؤسسة إسلامية
4 شخص قام بالإعجاب

تصفح الملفات والدراسات الدعوية عن إستونيا

عرض الدراسات